المقصد الثانی الواجبات فی الصلاة
الفرع الثانی: فی اشتراط استدامة النیّة
صور الشکّ فی نیّة الصلاة
نسخه چاپی | ارسال به دوستان
برو به صفحه: برو

نوع ماده: کتاب عربی

پدیدآورنده : خمینی، سید مصطفی، 1309-1356

محل نشر : تهران

ناشر: مؤسسه تنظیم و نشر آثار امام خمینی (س)

زمان (شمسی) : 1385

زبان اثر : عربی

صور الشکّ فی نیّة الصلاة

صور الشکّ فی نیّة الصلاة

‏ ‏

فتحصّل:‏ أنّـه تارة: یتذکّر حین الـصلاة، واُخریٰ: یتذکّر بعد الـصلاة.‏

وعلی الأوّل تارة:‏ یتذکّر أنّـه افتتح الـصلاة فریضـة، ثمّ أتیٰ ببعض منها‏‎ ‎‏نافلـة، ولم یکن غافلاً بالمرّة، فإنّها صحیحـة علی الـمعروف‏‎[1]‎‏، ویتمّ صلاتـه.‏

واُخریٰ:‏ یتذکّر ولا یکون کذلک، فهو أیضاً یتمّ علیٰ ما استخرجناه من‏‎ ‎‏الـروایـة.‏

وثالثة:‏ یکون شاکّاً فی أنّ ما بیده صلاة، أو غیر صلاة، ویعلم‏‎ ‎‏بشروعـه فی الـصلاة، ولکن یحتمل تمامیّتها، وهذا عمل غیر الـصلاة، ویحتمل‏‎ ‎‏صلاتیّـة هذا الـعمل أیضاً، فإنّـه حینئذٍ یستأنف بلا شبهـة، وإن کان احتمال‏‎ ‎‏کفایتـه لو أتمّها فرضاً، غیرَ بعید بحسب الـثبوت، ولکنّـه لایجتزئ بـه إثباتاً،‏‎ ‎‏بل علیـه الإعادة.‏

وعلی الثانی:‏ ربّما تتمّ صلاتـه مطلقاً؛ لعموم الـقاعدة، ولافتتاحها‏‎ ‎‏بعنوانها الـمعتبر فیها.‏

‏ولو دلّ الـدلیل علی اشتراط الاستدامـة، فهو محکوم بعموم الـقاعدة،‏‎ ‎‏ولا یشترط فی شمول الـقاعدة، تصویرُ إمکان الإخلال الـعمدیّ.‏


کتابتحریرات فی الفقه: الواجبات فی الصلاةصفحه 133

‏ولو سلّمنا شرطیّتـه؛ للـزوم لغویّـة جعل الـحکم الـوضعیّ من غیر‏‎ ‎‏ترتّب الأثر علیـه، فیکفی أن یکون الأثر بطلان الـصلاة بالإخلال الـسهویّ،‏‎ ‎‏دون الـجهلیّ.‏

‏کما یمکن دعویٰ: أنّ دلیل اشتراط الـنیّـة استدامةً، لیس إلاّ حکم‏‎ ‎‏الـعقل‏‎[2]‎‏؛ ضرورة أنّـه بدونها لایتمکّن من إتیان الـمأمور بـه بعنوانـه، وکونُـه‏‎ ‎‏معنوناً فی ابتداء الـعمل، لایکفی استدامةً، ولکن للـشرع سلب اعتباره استدامةً،‏‎ ‎‏فلو افتتح الـصلاة بعنوان الـظهر فأتمّ، ثمّ تذکّر غفلتـه حینها؛ بذهولـه عن‏‎ ‎‏الـعنوان کلاًّ، وتحیّرِه فی الـجواب لو یُسأل عنـه، تصحّ صلاتـه.‏

‏وتفصیل الـمسألـة من جهـة الـقاعدة، وما أبدعنا هنا، یطلب من‏‎ ‎‏رسالتنا الـمعمولـة فی حدودها وإفاداتها فلیراجع‏‎[3]‎‏؛ فإنّ الـمسألـة تحتاج‏‎ ‎‏إلـی الـتفصیل، وان قلت قلتات کما لایخفیٰ.‏

‏ ‏

‎ ‎

کتابتحریرات فی الفقه: الواجبات فی الصلاةصفحه 134

  • )) لاحظ العروة الوثقیٰ 1: 620، کتاب الصلاة، فصل فی النیّة، المسألة 18.
  • )) اُنظر مستند العروة الوثقیٰ 3: 58، مهذّب الأحکام 6: 150.
  • )) رسالة فی «قاعدة لاتعاد» للمؤلفّ قدس سره (مفقودة).